“باكت” تخطط لاستثمار 1.7 مليار جنيه في السوق العقاري


إسكان مصر- أميرة الجندي

تخطط شركة باكت للاستثمار  العقاري، لاستثمار 1.7 مليار جنيه خلال السنوات العشر القادمة، في مشروعاتها بالساحل الشمالي، ومنطقة الزعفرانة.

وكانت الشركة بالتعاون مع شركة ريدكون للتطوير العقاري، قد أطلقت شركة خلال الشهر الماضي أولى مشروعاتها في السوق المصري، وهو مشروع وايت باي بمنطقة سيدي حنيش بالساحل الشمالي، ويقع مشروع وايت باي على الطريق الجديد الذي يصل إلى مدينة الضبعة، ويقع قبل 50 كيلو من مرسي مطروح.

وقال معاذ وسام الدين، العضو المنتدب لشركة باكت خلال لقاء صحفي أعدته الشركة أن الشركة حصلت على أرض المشروع من محافظة مطروح، وانتهت من الحصول على كافة التراخيص اللازمة للمشروع.

ويقع المشروع على مساحة 70 فدان، وتبلغ عدد وحداته 850 وحدة، ما بين فيلات، وتوين هاوس ( فيلات صغيرة)، وستتراوح مساحات وحدات المشروع ما بين 120-300 متر.

وأضاف معاذ أنه تم بيع 25% من وحدات المرحلة الأول بعد شهرين من بداية التسويق للمشروع، وسيقام المشروع بنظام التملك الفندقي، حيث سيوفر خدمة فندقية لملاك الوحدات، فيما تبلغ التكلفة الاستثمارية للمشروع 700 مليون جنيه، وسينفذ على 4 مراحل.

” تمويل المشروع بالكامل سيتم ذاتيا، وسنبدأ الإنشاء في المشروع في أكتوبر القادم” تبعا لما ذكره العضو المنتدب لباكت.

من ناحية أخرى، قال محمد جمال الدين، رئيس مجلس إدارة الشركة أن باكت  تنفذ مشروعها في الزعفرانة “وايت باي بالعين السخنة” بالتعاون مع البنك الأهلي، الذي يشارك مع باكت، بـ50% من تكلفة المشروع، حيث يساهم بأرض المشروع، الذي يقام على مساحة 55 ألف متر.

وحصلت الشركة على المشروع من البنك الأهلي بعد تعثر أحد عملائه عن استكمال تنفيذ المشروع، وينقسم المشروع إلى مجموعة من الشاليهات، والفيلات، فضلا عن فندق، وتبلغ التكلفة الاستثمارية التي ستقوم الشركة بضخها في المشروع 65 مليون جنيه.، وتخطط الشركة للانتهاء منه خلال عامان ونصف.

وأضاف جمال الدين، أن الشركة قامت بدراسة وتقييم عدد من المناطق الجديدة في مصر، بهدف إقامة مشروعات جديدة. مشيرا إلى أن الشركة حصلت على أرض في التجمع الخامس على مساحة 50 فدان، موضحا أن الشركة في مرحلة الإعداد لإقامة مشروع سكني عليها، بالتعاون مع شركة ريدكون.

وأكد جمال الدين، أن شركته تخطط للتوسع خارج القاهرة في الفترة القادمة، مشيرا إلى أنها ستدرس فرص جديدة في محافظات الشرقية والصعيد.

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق