سيمنس والسويدي وأوراسكوم يوقعون اتفاقيات الشفافية


إسكان مصر – محمود محمد

أعلنت سيمنس عن توقيعها اتفاقيات للامتثال للوائح والقوانين في المشروعات التي يتم تنفيذها حالياً حيث قامت الشركة بتوقيع هذه الاتفاقيات مع أثنين من شركائها المحليين الرئيسيين في مصر وهما شركة السويدي إليكتريك وشركة أوراسكوم للإنشاءات (ش.م.م).

وتهدف هذه الاتفاقيات إلى تعزيز بيئة شاملة للنزاهة والتأكد من تطبيق أعلى المعايير للشفافية في الأعمال وذلك في المشروعات الهامة التي تقوم سيمنس وشركائها بتنفيذها حالياً في البنية التحتية للكهرباء في مصر.

هذا وتعمل شركتي أوراسكوم للإنشاءات والسويدي إليكتريك مع سيمنس من أجل تشييد ثلاثة من محطات الطاقة الكهربائية عالية الكفاءة في مصر حيث تعمل هذه المحطات بنظام الدورة المركبة وتقع في مناطق البرلس والعاصمة الإدارية الجديدة وبني سويف، كما ستقوم سيمنس ببناء 12 من مزارع الرياح والتي تتكون من 600 توربينة رياح. ومن المنتظر أن تساهم جميع هذه المشروعات في تعزيز قدرات مصر لتوليد الطاقة عبر إضافة 16,4 جيجاوات للشبكة القومية للكهرباء.

وتعمل هذه الاتفاقيات التي تم توقيعها على توفير رؤى عامة لمجموعة من الاعتبارات والمسائل التي تضمن الامتثال للوائح والقوانين؛ وهي الاعتبارات التي تحتاج إلى التعامل معها أثناء تنفيذ هذه المشروعات وترمي إلى تشجيع بيئة عمل تقوم على النزاهة والشفافية.

وتعليقاً على توقيع هذه الاتفاقيات، صرح ديتمار سيرسدورفر، رئيس مجلس إدارة سيمنس في الشرق الأوسط وفي دولة الإمارات العربية المتحدة، قائلاً: “إن سيمنس ومصر تجمعهما شراكة طويلة الأمد وإننا نؤمن أن الأعمال التي تقوم على النزاهة والشفافية هي وحدها القادرة على تحفيز التنمية المُستدامة في الدولة. إن المشروعات التي نقوم بتنفيذها مع شركائنا المحليين تعتبر معقدة وستصبح من المعالم الفارقة في مجال البنية التحتية للكهرباء في مصر، ولذا فإنه من الضروري أيضاً أن ترسي هذه المشروعات أعلى المعايير كنموذج يُحتذى به من حيث امتثالها للوائح والقوانين”. وأضاف: “إن توقيع هذه الاتفاقيات يرسل رسالة واضحة أن سيمنس وشركائها يعملان سوياً من أجل تشجيع بيئة أعمال في مصر تقوم على النزاهة والشفافية في الأعمال”.

ويأتي توقيع هذه الاتفاقيات انطلاقاً من التزام شركة سيمنس بالامتثال الكامل للوائح والقوانين والنزاهة في الأعمال حيث تركز هذه الاتفاقية على الترويج لشبكة للنزاهة والشفافية في الدولة يقودها قطاعات الأعمال.

وفي هذا الإطار، فقد قامت كل من السويدي إليكتريك وأوراسكوم للإنشاءات بترشيح مسئول لإدارة المسائل التي تتعلق بالامتثال للوائح والقوانين من أجل تشكيل فريقين معنيين بتطوير خارطة طريق لتطبيق برنامج الامتثال للوائح والقوانين في كل مشروع من المشروعات التي يتم تنفيذها.

 

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق