مدبولى: مصر تشهد حركة تشييد وبناء غير مسبوقة


إسكان مصر – محمد حسام

أكد الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، أن مصر حالياً، بدون مبالغة أو تضخيم، تشهد حركة تشييد وبناء غير مسبوقة فى تاريخها، ضارباً المثال بما يتم فى مشروع الإسكان الاجتماعى، مشيرا إلى أن لدينا حجم كبير جداً من الوحدات التى تبنى فى وقت واحد وهو ما لم يحدث سابقاً، فلدينا 256 ألف وحدة يتم بناؤها فى أقل من عامين، بينما نحن فى أفضل حالات مصر لم نبنِ سوى ما يزيد على 50 ألفاً فى العام، وفى ضوء تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسى بزيادة 200 ألف وحدة أخرى، سيكون فعلا حجم الوحدات التى يتم بناؤها غير مسبوق.

وقال الدكتور مصطفى مدبولى، خلال كلمته بمؤتمر “بناة مصر الثانى 2016″، الذى يقام تحت عنوان “الطريق إلى تنمية المشروعات القومية”، وينظم تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء، وحضره كل من المهندس إبراهيم محلب، مساعد رئيس الجمهورية للمشروعات القومية والاستراتيجية، ووزراء النقل، والتنمية المحلية، والانتاج الحربى، ورئيس الاتحاد المصرى لمقاولى التشييد والبناء: فى مجال النقل والطرق، يتم العمل فى حجم هائل من الكيلو مترات تضاف إلى شبكة الطرق الحالية، أو يتم تطويرها، وكذا فى قطاع المرافق، مضيفاً أنه سيكون لدينا حجم كبير من المشروعات فى هذا المجال بعد تكليفات الرئيس الأخيرة، بمعالجة مياه الصرف ثلاثيا، وكل هذه المشروعات يتم تنفيذها من خلال شركات المقاولات المصرية.

وأضاف الوزير: فى قطاع التنمية العمرانية، تضاعفت موازنة هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة 4 مرات فى الفترة الأخيرة، للإنفاق على البنية الأساسية والمرافق والخدمات، ولدينا حاليا مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، الذى سيكون الأضخم فى مجال التشييد والبناء، فنحن نتحدث عن 190 ألف فدان من المقرر تنميتها على مراحل، والمرحلة الأولى بمساحة 30 ألف فدان، والأسبقية الأولى بمساحة 10 آلاف فدان تقريباً، ونهدف إلى أن تكون حركة التشييد والبناء بالمشروع قد تمت فى 3 سنوات.

وأشار الوزير إلى أنه تم الانتهاء من المخطط العام للمشروع، والمخطط التفصيلى للـ10 آلاف فدان، الأسبقية الأولى، موضحاً أنه يتم حالياً إعداد مستندات الطرح للمرافق والبنية الأساسية الرئيسية، وكذا الحى السكنى الأول الذى سنبدأ به قبل نهاية الشهر الجارى، مضيفاً أنه سيتم إسناد ترفيق 3 آلاف فدان من الـ10 آلاف فدان فوراً، وستتولى التنفيذ شركات مصرية، كما سيتم البدء فى إنشاء أول حى سكنى، والذى يتكون من 30 ألف وحدة سكنية، وستبدأ شركات المقاولات المصرية التنفيذ قبل نهاية الشهر الحالى.

وأوضح وزير الإسكان أن الشركات الصينية تسهم معنا فقط فى إنشاء المبانى الحكومية بالحى الحكومى، حيث سيتم إنشاء 13 أو 14 مبنى حكومياً، ومركز المؤتمرات الرئيسى، وأرض المعارض، وسيتم تنفيذ هذه المشروعات من خلال التحالف مع شركات مصرية، وستقوم الشركات الصينية بالتمويل بقروض على مدى زمنى طويل لتنفيذ الحى الحكومى.

وقال الوزير: يتم الآن تنفيذ محاور الطرق، كما تم توصيل خط المياه الرئيسى، موضحاً أن حجم الأعمال الموجودة والتى سيتم إسنادها سيكون من 90 إلى 95% منها من نصيب الشركات المصرية.

وأضاف د. مصطفى مدبولى أن الحى الحكومى لا يمثل أكثر من 20% من الـ10 آلاف فدان، التى سيتم طرحها للقطاع الخاص للمشاركة معنا فى تنفيذ هذه المرحلة.

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق