“الربوة الهادئة”جريمة مشتركة بين الإسكان وطارق الطويل1


rabwa

إسكان مصر – محمود محمد

يقولون أن أقصر طريق بين نقطتين هو خط مستقيم، وأقصر طريق في إهدار المال العام وتسهيل الاستيلاء على أراضي الدولة، ترصده تلك المؤامرة التي حيكت تفاصيلها بدقة بين هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وشركة الربوة الهادئة للاستثمار العقاري والسياحي، فهي جريمة استغرقت عملية كشفها أكثر من خمس سنوات بعد أن تجمعت فيها خيوط اللعبة يوما بعد يوم عبر تحقيقات ومكاتبات وتحريات رسمية.

الفساد في مشروع الربوة الهادئة بمدينة 6 أكتوبر، نموذجا يمكن تطبيقه على وقائع فساد متعددة في وزارة الإسكان بمشاركة رجال الأعمال، فقط يحتاج الأمر إلي بعض الوقت حتى تتأكد من أن الجهة المسؤولة عن أراضي مصر، هي أول من يسهل الاستيلاء عليها لحساب رجال الأعمال، بإجراءات وقرارات “مشبوهة”.

الملف الذي تفتحه “إسكان مصر” عبر حلقات متتابعة، يرصد كيف سهلت هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، لرجل الأعمال طارق الطويل، الحصول على 100 فدان بمدينة 6 أكتوبر، ومنحته صك لمخالفة القانون، وجمع أموال من المواطنين تحت ستار مشروع وهمي يحمل اسم “الربوة الهادئة”.

الحلقة الأولى:

تعود التفاصيل إلي عام 2007، عندما حصلت شركة “الربوة الهادئة” على مساحة 100 فدان من خلال مزاد علني لبيع قطعتي أرض متجاورتين أرقام 24 و28 ، حيث تمت الترسية في يوم واحد بفارق أسعار بلغ 14 مليون جنيه بين القطعتين، وبالمخالفة للقانون، حيث بلغ سعر المتر للقطعة24، مبلغ 424 جنيها للمتر، في حين بلغ سعر المتر بالقطعة 28 بنحو 502 جنيه للمتر مما كان يستوجب اعادة الطرح للقطعة الأقل سعراً كونها أقل من سعر السوق والمحدد في القطعة 28.

هذه كانت المخالفة الأولى، التي أعقبتها الشركة بمخالفة ثانية كانت تستوجب إلغاء نتيجة المزاد، حيث تأخرت الشركة في سداد مقدم جدية الحجز وهو بواقع 10% لما بعد المهلة القانونية المحددة للدفع، بل أن الشركة لم تدفع حتى الآن أي مبلغ أخر من ثمن الأرض، ما كان يشير آنذاك إلي ضعف الموقف المالي للشركة، وكان يتوجب سرعة تدخل الهيئة واسترداد أرضها والأمور لا تزال في مهدها.

11111111111

الشركة التي لم تسدد سوى 10% من ثمن الأرض، ارتكبت مخالفة جديدة تحت سمع وبصر هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، حيث قامت بالإعلان عن بيع وحدات بمشروع الربوة الهادئة، وتحصيل مقدمات وأقساط حجز من المواطنين، بالمخالفة للقرار الوزاري الخاص بالمشروع رقم 67 لسنة 2007، والذي يحظر الإعلان او التسويق لوحدات المشروع قبل انتهاء تنفيذه بالكامل، حيث اكتفت الوزارة بتوجيه انذار بمنع الاعلانات بتاريخ 3-8-2008، وبالمخالفة أيضاً للمادة 25 من اللائحة العقارية والتي تنص على عدم تسليم وحدات سكنية الا بعد ان تكون جاهزة للانتفاع بها، وبعد أن يقوم صاحب الشأن بتنفيذ جميع الالتزامات المقررة عليه.

جريمة جمع أموال من المواطنين، هي جريمة مشتركة، شارك فيها جهاز مدينة 6 أكتوبر، والذي لم يصدر أي بيان لتحذير المواطنين من التعاقد على وحدات المشروع، ليكون شريكا بذلك في جريمة الاستيلاء على أموال 1500 مواطن، دفعوا قرابة 500 مليون جنيه للشركة.

في 14-2-2009 تلقى جهاز مدينة 6 أكتوبر من رئيس مباحث التعمير، تقريرا في ضوء شكاوى الحاجزين بالمشروع من تأخر التنفيذ، مفادها أن المدعو/ طارق محمد محمد الطويل المخصصة له أرض مشروع الربوة الهادئة، سبق اتهامه في 9 قضايا خيانة أمانة، مطالبا باتخاذ الاجراءات القانونية حرصا على المال العام وحقوق المتعاقدين مع تلك الشركة، لكن تقريره ذهب أدراج الرياح، ولم يهتم به أحد.

222222

في 12-10-2010 تقدمت شركة الربوة الهادئة، بطلب إلي هيئة المجتمعات العمرانية للحصول على تيسيرات في سداد أقساط الأرض، وهو ما تمت الموافقة عليه، وفي المقابل لم تلتزم الشركة بسداد الأقساط، وتم رفض جميع الشيكات المحررة منها لعدم وجود رصيد.

مع تعثر الشركة في سداد الأقساط، وتأخر تنفيذ المشروع، أوصت اللجنة العقارية الفرعية بجلستها رقم 90 باستقطاع جميع الأراضي الشاغرة بموقع المشروع، وأرض الخدمات وعودتها لملكية الهيئة، وكانت وقتها تمثل كامل المساحة إلا قليلا منها، وهو الإجراء الذي كان كفيلا بالحفاظ على المال العام وحقوق المتعاقدين، إلا أن أصابع خفية كانت وراء صدور قرار من اللجنة الرئيسية برقم 139 في 22-11-2011 بإلغاء وفسخ التعاقد، وهو القرار الذي منح شركة الربوة الهادئة فرصة ذهبية، حيث كان هدف القرار هو حماية الأرض وتعليق موقفها بما يصب في مصلحة طارق الطويل، حيث قامت الشركة برفع دعوى بطلان فسخ أمام مجلس الدولة، وصدر الحكم فيها بأن قرار الفسخ لم يتم اعتماده من السلطة المختصة ، ويعتبر كأن لم يكن، لتذهب القضية في اتجاه قضائي طويل الأمد.

بتاريخ 10-6-2012 تقدمت شركة الربوة الهادئة باقتراحين، الأول هو تسليم وحدات سكنية “نصف تشطيب” بقيمة توازي قيمة المديونية المستحقة على الشركة حتى عام 2016، وبسعر السوق العقاري أو أقل، وهو اقتراح كان كفيلا بحفظ حقوق المتعاقدين.

3333333

فيما جاء الاقتراح الثاني، بتحرير شيك مقبول الدفع بـ 10 ملايين جنيه تحت حساب تسوية النزاع، مقابل قيام جهاز 6 أكتوبر بتوصيل المرافق والتصالح فى القضايا المقامة ضد الشركة.

الاقتراحين اللذين كانا بادرة أمل، قضت عليهما تحركات خفافيش الظلام، بإصدار مجلس إدارة هيئة المجتمعات بجلسته رقم 64 بتاريخ 21-10-2012، قرار بمنح تيسيرات لعملاء الهيئة والمستحقة عليهم مديونيات سابقة للمساحات الكبيرة من المستثمرين في كافة الانشطة وهو القرار الذي وافق عليه مجلس الوزراء بتاريخ 22-11-2012، لتصبح الهيئة أحد أسباب تراجع الشركة عن سداد مديونيتها، وبعد أن كان تنفيذ الاقتراح فيه استرداد لكافة حقوق الدولة، وقاب قوسين أو أدني.

 

الخميس.. الحلقة الثانية من جريمة “الربوة الهادئة”، وتفاصيل اجتماع جهاز 6 أكتوبر مع مسؤولي الشركة وتفاصيل المحضر الذي قلب القضية رأسا على عقب.

شارك هذا الموضوع !

11 comments

أضف تعليق
  1. مدحت منير 28 نوفمبر, 2016 at 15:30 رد

    ارجوكم تبنوا القضية الملاك خسروا شقى عمرهم حرام لا تتركو الموضوع حتى نسترد حقوقنا

  2. محمد عبدالتواب 28 نوفمبر, 2016 at 16:12 رد

    يا استاذ مدحت كل مالك يجب ان يساهم بايجابية في استرداد حقه ، للاسف هناك سلبيين كثيرين فقط يريدون حقوقهم وهم جالسين على الكنبة امام شاشات التلفاز والهواتف الذكية ، أتمنى ان نرى وجوه جديدة تنضم لمجموعة العمل التي نجحت في تحفيز الشرطة للقبض على طارق الطويل وايضا في طريقنا انشاء الله لفسخ التعاقد وسحب الأرض من الشركة ومن ثم سوف ننتقل لمرحلة أصعب للضغط على الهيئة لتكملة المشروع ، أتمنى من كل قلبي انضمام مجموعة كبيرة بل يجب ان يكون جميع الملاك الحرصين على استرداد حقوقهم.

  3. محمود إدريس 28 نوفمبر, 2016 at 22:38 رد

    الربوة الهادئة دليل دامغ على فساد هيئة المجتمعات العمرانية وجهاز مدينة اكتوبر ، وهذا بلاغ للنائب العام ورئيس الهيئة ووزير الإسكان ورئيس الوزراء ورئيس الجمهوريه ، شقى عمر الملاك ضحايا طارق الطويل بمساعدة الهيئة والجهاز ومكتب خبراء وزارة العدل فى رقابكم وستسألون عنها يوم القيامه أيها المتكاسلون ، تركتم الفساد يلتهم فريسته تحت أعينكم وبمباركتكم وتركتم له الحبل على الغارب حتى تفحل وأصبحت المديونية تقريبا مئات الملايين واهملتم فى حق الدوله وحق الضحايا الملاك

  4. Magdy 28 نوفمبر, 2016 at 23:41 رد

    ايها المسؤلون عن محاسبة
    الفاسدين ماذا تنتظرون
    جريمة متكاملة الاركن نصاب من فئة ال١٠ نجوم
    مساعدون للنصاب بوظائف
    مختلفة فى الجهاز الحكومى
    ادلة واوراق تثبت الجريمة
    منصوب عليهم بين نائب
    محافظ وأساتذة جامعيين
    ولواءات شرطة وعمداء
    جيش ومهندسين ومدرسين
    ومحاسبين ماذا بقى من
    مناصب الدولة بقى ممثلى
    العدالة انهم السادة القضاة
    معقول هذا النصاب وصل فى درجة نصبه الى
    المستشارين اى والله وصل
    الى ذلك ومع ذلك يعامل
    بعد القبض عليه معاملة
    تختلف عن باقى لانه نصاب
    ٧ نجوم ٠
    متى ستهتم الدولة بالمنصوب عليهم ؟

    • مجدى ابراهيم 28 نوفمبر, 2016 at 23:43 رد

      ايها المسؤلون عن محاسبة
      الفاسدين ماذا تنتظرون
      جريمة متكاملة الاركن نصاب من فئة ال١٠ نجوم
      مساعدون للنصاب بوظائف
      مختلفة فى الجهاز الحكومى
      ادلة واوراق تثبت الجريمة
      منصوب عليهم بين نائب
      محافظ وأساتذة جامعيين
      ولواءات شرطة وعمداء
      جيش ومهندسين ومدرسين
      ومحاسبين ماذا بقى من
      مناصب الدولة بقى ممثلى
      العدالة انهم السادة القضاة
      معقول هذا النصاب وصل فى درجة نصبه الى
      المستشارين اى والله وصل
      الى ذلك ومع ذلك يعامل
      بعد القبض عليه معاملة
      تختلف عن باقى لانه نصاب
      ٧ نجوم ٠
      متى ستهتم الدولة بالمنصوب عليهم ؟

  5. مدحت محمد صلاح 29 نوفمبر, 2016 at 10:38 رد

    ايها المسؤلون عن محاسبة
    الفاسدين ماذا تنتظرون
    جريمة متكاملة الاركن نصاب من فئة ال١٠ نجوم
    مساعدون للنصاب بوظائف
    مختلفة فى الجهاز الحكومى
    ادلة واوراق تثبت الجريمة
    منصوب عليهم بين نائب
    محافظ وأساتذة جامعيين
    ولواءات شرطة وعمداء
    جيش ومهندسين ومدرسين
    ومحاسبين ماذا بقى من
    مناصب الدولة بقى ممثلى
    العدالة انهم السادة القضاة
    معقول هذا النصاب وصل فى درجة نصبه الى
    المستشارين اى والله وصل
    الى ذلك ومع ذلك يعامل
    بعد القبض عليه معاملة
    تختلف عن باقى لانه نصاب
    ٧ نجوم ٠
    متى ستهتم الدولة بالمنصوب عليهم ؟

  6. د.مصطفي السباعي 6 ديسمبر, 2016 at 20:42 رد

    يا جماعةحد يطمننا هل حقنا ضاع !!نعلم بقصة النصب والفساد ولكن هنعل اية اليس هناك وسيلة او حلول المفروض نتفق الملاك جميعا علي تحديد موعد نتكلم. نجيب محامي كبير للاسف كل الكلام عن النصباية اللي وعنا فيها هل مفيش امل

إضافة تعليق جديد