غضب من تعيين يونس رئيساً لجهاز الشروق..والجزار لـ”قنا”


wazer-madboly

إسكان مصر – محمد سلامة

سادت حالة من الاستياء بين سكان مدينة الشروق، فور انتشار أنباء داخل جهاز المدينة عن اعتزام هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، تعيين المهندس سامح يونس رئيس جهاز خليج السويس، رئيسا لجهاز الشروق، خلفا للمهندس عاطف زكريا.

وأكد السكان أنهم في حال تم تنفيذ القرار سينظمون وقفة احتجاجية أمام جهاز المدينة، كون يونس أحد أفشل قيادات هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وفي عهده انتشرت وقائع إهدار المال العام والفساد في جهاز خليج السويس، وإنه أضعف من أن يتولى جهاز مدينة بحجم وأهمية جهاز الشروق.

وكانت “إسكان مصر” قد تناولت عدد من الوقائع التي تورط فيها رئيس جهاز خليج السويس، وأبرزها طلب فروق أسعار لشركة الحمد للمقاولات عن أعمال تنازلت الشركة بمحض إرادتها عن تكلفتها، كما سبق مجازاة رئيس جهاز خليج السويس بالخصم من راتبه بسبب الإهمال.

أيضاً، يعد يونس واحدا من أبناء المهندس كمال فهمي المخلصين، والذي تم اختيارهم باعتبارهم من اهل الثقة وليس الكفاءة، وتصعيده لتولي جهاز الشروق، يعد استكمال لمخطط تخريب المدن الجديدة على يد رجال كمال فهمي .

مصادر في هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، كشفت لـ”إسكان مصر” أن مصطفي الجزار المهندس بجهاز خليج السويس، وأحد المقربين من يونس، وهو ضمن 23 موظفا أوصت أجهزة رقابية بنقلهم قبل عامين من جهاز القاهرة الجديدة، مرشح لتولي منصب نائب رئيس جهاز قنا الجديدة خلفا للمهندس أسامة كمال، وهو ما قد يفجر ازمة أخرى في جهاز قنا نظرا لتاريخ الجزار وتجربته في جهاز القاهرة الجديدة، ومن بعدها خليج السويس.

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق