سكنيةمميز

البيع بأوراق مزورة يغزو “القادسية” بعد قرار “العبور الجديدة”

إسكان مصر – محمد سلامة

سباق محموم تخوضه بعض شركات تقسيم الأراضي بمدينة القادسية لبيع قطع وهمية وبمحاضر تخصيص مزورة للمواطنين، رغم صدور قرار من وزير الاسكان بعدم الاعتداد بأية عمليات بيع تتم بعد تاريخ صدور القرار الجمهوري وقرار انشاء مدينة العبور الجديدة.

يأتي ذلك، فيما استمرت حملات الإزالة من قبل وزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، للمباني المقامة على مناطق متعددة بمدينة القادسية، وأكد عدد من قيادات حملات الإزالة أن الأراضي ملك للدولة، وبيعت بالغش والخداع للمواطنين، املا في جمع مكاسب ماليةفي الوقت المتبقي وحتى تنفيذ مخطط مدينة العبور الجديدة.

كانت ” إسكان مصر” قد نوهت عن انتشار عمليات بيع لقطع أراضي بمحاضر سليمة من حيث الشكل، لكن لا توجد أرض في الواقع، فضلا عن بيع عدد من القطع أكثر من مرة، ما يشير إلي أزمة وشيكة بين المواطنين وبعض الشركات المتورطة في تلك الوقائع.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق