العصيان الإداري يطرق أبواب أجهزة المدن الجديدة


اسكان مصر – محمد سلامة

فيما وصفه البعض بـ”العصيان الإداري” أصبحت قرارات وزير الإسكان المهندس مصطفي مدبولي بشأن تنقلات قيادات أجهزة المدن الجديدة في مهب الريح، خاصة بعد رفض بعض المشمولين في تلك القرارات تنفيذها، وهو الأمر الذي بدأ في الانتشار على مستوى عدد من الأجهزة وينذر بأزمة كبرى حال خضعت تلك القرارات لأهواء المخاطبين بها.

سلوى بيومي أبو العلا نائب رئيس جهاز مدينة الشيخ زايد، أخر تلك الحالات، فقد صدر قرار بنقلها إلي جهاز مدينة الفيوم الجديدة في 11 إبريل الماضي، ولم يلقى قرار الوزير صدى لديها، حيث لا تزال تمارس عملها في جهاز الشيخ زايد وترفض تنفيذ قرار النقل بدعم من رئيس الجهاز المهندس جمال طلعت.

الحالة مرشحة للتكرار في أجهزة مدن أخرى مالم يتم إنفاذ القرارات في مواجهة المخاطبين بها بكل حزم.

 

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق