معرض بالشرق الأوسط لعرض الخبرة الفرنسية في مجال الكهرباء


ستقوم مجدداً وكالة بيزنس فرانس بعرض قطاع الكهرباء الفرنسي المشهور عالمياً والمتمتع بالابتكار والنشاط وذلك عبر الجناح الفرنسي المشارك بفعاليات معرض الشرق الأوسط للكهرباء المقرر عقده في الفترة من 6 إلى 8 مارس القادم. وفي إطار كونه منصة رئيسية لتقديم المنتجات والخدمات الجديدة الخاصة بعالم الكهرباء، لا يزال يمثل هذا المعرض الريادي نقطة انطلاق للشركات الفرنسية الراغبة في التوسع في المنطقة. ومن ثم تتطلع جهات العرض المشاركة في الجناح الفرنسي لاستقبال آلاف الحضور المتوقع تواجدهم كما تتطلع لعرض احدث مستجداتها.

تعد فرنسا إحدى الدول الرائدة عالمياً في صناعة الكهرباء (من خلال ريادة في التصدير على مستوى أوروبا). ومن المقرر أن تقدم عرضاً متنوعاً لهذا القطاع عبر شركات عدة تمثل مجالات توليد الطاقة والنقل ومعدات التوزيع وتطبيقاتها ومنتجات وأنظمة الحماية والتأمين والإنارة. كما سيتم عرض منتجات وحلول خاصة بجميع مستويات سلسلة القيمة الخاصة بالكهرباء والتي تشمل شركات شبكات الكهرباء وشركات الاتصالات والشركات الهندسية وجهات تجميع المكونات وموردي المعدات ومصنعي المكونات وشركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات إلى جانب جهات أخرى.

تتصدر فرنسا على المركز الثامن عالمياً في مجال إنتاج الكهرباء كونها تعد إحدى أفضل الدول على مستوى جودة توريد الطاقة الكهربائية إلى جانب تصدرها المركز السابع عالمياً في مجال تصدير المعدات الكهربائية، تسعى الشركات الفرنسية التي تم اختيارها لتقديم منتجات عالية الجودة فضلا عن خبراء استشاريين للشركاء الإقليميين.

وقد صرح السيد مارك كانيار مدير وكالة بيزنس فرانس في الشرق الأوسط قائلا: “يمثل هذا المعرض مرجعاً لقطاع الكهرباء الفرنسي وذلك نتيجة التزايد المتواصل لمشاريع البنية التحتية الكبرى في الشرق الأوسط. ومن ثم ستشهد صناعة الكهرباء في فرنسا زيادة الطلب عليها نتيجة تقديمها لتكنولوجيات جديدة”.

ومع هذا المناخ المشجع جداً المصحوب باستثمارات تقدر بـ 283 مليار دولار أمريكي على مستوى الشرق الأوسط حتى عام 2020 وهي تقديرات مؤكدة، يحظى الخبراء الفرنسيون بمكانة جيدة تخول لهم تقديم حلول منافسة وغير مسبوقة للشركاء الإقليميين.

أضاف السيد كانيار قائلا: ” لقد لاحظنا خلال السنوات القليلة الماضية أن هذا المعرض يتيح للشركات الفرنسية فرصاً هائلة للتفاعل مع الرواد الإقليميين في هذه الصناعة مما يدعم إرساء علاقات تجارية هامة لتحقيق نمو أكبر”.

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق