بالمصداقية وثقة القراء.. ” إسكان مصر ” تدخل عامها الرابع


إسكان مصر – المحرر

دون صخب أو ضجيج وبالمعلومة الدقيقة والتحليل الصادق .. تدخل ” إسكان مصر ” عامها الرابع بتأكيدات رسمية لواحداً من أبرز خبطاتها الصحفية والخاص بآليات التعامل مع صغار الملاك في مدينة العبور الجديدة وهي القضية العقارية الشائكة جداً.. وكان فاتحة العام الرابع إعلان مجلس الوزراء اعتماد آليات التعامل رسمياً والتي تتطابق حرفياً مع ما نشرته “إسكان مصر” منذ 4 أشهر وأثار موجه من الجدل والاعتراض.

منذ انطلاقها في 12 أبريل عام 2015، وهي الفترة التي اعتبرها فريق العمل بمثابة بثاُ تجريبياً لخدمة إخبارية عقارية لم يسبق تقديمها في مصر، تحتفظ وتحافظ بوابة “إسكان مصر” على شعارها “الأولى في أخبار العقارات”، بالجهود المخلصة لفريق العمل، والدعم اللامحدود من القراء.

ولأن النجاح في عالم الصحافة لا تختلف مفاتيحه، كان سر نجاح “إسكان مصر” هو الانحياز التام للمواطن، والحرص التام على مصالح الوطن، والإيمان المطلق برسالة الصحافة وحق المواطن في المعرفة، واضعين نصب أعيننا صوت الناس، ملتزمين بأقصى درجات المصداقية والمهنية، وزاد من نجاحها وثباتها ثقة القيادات بها وولاء القرّاء لها، وارتباطهم بها .

آلاف القضايا العقارية المهمة تناولتها “إسكان مصر” خلال الثلاثة أعوام الماضية، حرصت خلالها على الانفراد بالخبر والتفاصيل الدقيقة لما وراء الخبر، التزاما بتعهدها أن تكون “الأولى في أخبار العقارات”، ولم تغفل عرض الإنجازات، كما لم تتجاهل هموم الناس ومشاكلهم.

وتتعهد “إسكان مصر” في بداية عامها الرابع أن تبذل مزيداً من الجهد للحفاظ على ما حققته من نجاح وضعها في مقدمة مصادر الأخبار العقارية وأصدقها على الإطلاق، كما تعدكم بتقديم وجبات صحفية ساخنة للقراء في عامها الجديد.

تشكر “إسكان مصر” القراء الأعزاء فهم أصحاب الفضل الأول .. كما تشكر فريق العمل الذي يبذل قصارى جهده لتقديم كل ما هو جديد في صحافة العقارات.

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق