رسالة نارية من كمال فهمي لـ” اتحاد شاغلي مارينا وشركة الإدارة”


اسكان مصر – محمد حسام

حذر المهندس كمال فهمي نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة سابقاً، شركة التعمير للتنمية والإدارة السياحية واتحاذ شاغلي مركز مارينا العلمين السياحي، من استمرار التناحر والصراع مع هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، مؤكدا أن ما يحدث ليس في صالح ملاك مارينا.

وتابع في تصريحات خاصة لـ” إسكان مصر “: ” يجب أن يتكاتف الجميع في مارينا، وأن يقوم اتحاد الشاغلين بدوره وأن يترك الدولة ممثله في جهاز القرى السياحية تقوم بدورها، فمارينا أفضل مصيف على ساحل المتوسط بالكامل، وهذا جهد الوزير حسب الله الكفراوي ومن بعده المهندس محمد ابراهيم سليمان “.

وأكد أن من مصلحة شركة التعمير للتنمية والإدارة السياحية، استمرار جهاز القرى السياحية في عمله فهو يقوم بإنفاق ملايين الجنيهات لتطوير مارينا من رصف طرق إلى إقامة محطات تحلية مياه وتعلية الأسوار وخلافه، وهي أمور لا تستطيع شركة الإدارة القيام بها.

وأشار إلى إنه وقت وجوده على رأس العمل أنفق الجهاز 105 مليون جنيه على أعمال التطوير والمشروعات الحيوية في مارينا ومنها خطوط المياه العكرة وردم الشواطئ المتآكلة وتوسعة الطرق وتكريك البحيرات، وحاليا هناك 22 مناقصة تطوير مطروحة وهذا أمر مكلف على الدولة، ولا سبيل لتغطية التكلفة الا باستكمال تنمية مارينا.

وأضاف بأن ما يحدث هو تنازع وتناحر غير مطلوب، فاتحاد شاغلي مارينا له دوره ويجب أن يركز عليه فقط، وعليهم ترك دور الدولة تقوم هي به، وإنه ضد ما يحدث الآن.

وألمح إلى إنه لا يوجد شيء اسمه  ” تكثيف ” ، فهو استكمال للتنمية ولهيئة المجتمعات نسبة بنائية 20% ووصلنا إلى 11,5% ومن حقنا كهيئة مجتمعات عمرانية استكمال التنمية ومن عوائدها ننفق على باقي المشروعات داخل مارينا، فمن غير المعقول أن ننفق على مارينا من ميزانية أجهزة مدن أخرى.

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق