خالد عباس: وحدات متوسطي الدخل هدفها توازن السوق


كتب- محمود أحمد

كشف المهندس خالد عباس نائب وزير الاسكان للمشروعات القومية، عن دخول وزارة الإسكان في مفاوضات مع أحد المطورين الصناعيين لتخصيص 2 مليون متر مربع بمدينة العلمين الجديدة.

وقال إن الوزارة تقوم بدراسة الأسواق العالمية لبحث فرص الاستثمار العقاري في مصر ، موضحاً أن مدينة العلمين الجديدة ستشهد افتتاح 6 جامعات العام الدراسي المقبل.

وعلل عباس اتجاه الوزارة لتنفيذ وحدات لشريحة متوسطي الدخل بعدم اهتمام المستثمرين بتنفيذ وحدات للشريحة المذكورة، مشدداً على أن جميع المطورين اتجهوا لتنفيذ وحدات اسكان فاخر وتركوا الطبقة المتوسطة. نافياً قيام الوزارة بالتضييق على المطورين العقاريين، وأن دخولها هذا القطاع هدفه ضبط آليات السوق وإحداث التوازن المطلوب به، حيث لم يكن هناك سوى منتجين عقاريين الأول لمحدودي الدخل والثاني فوق المتوسط.

وكشف نائب الوزير للمشروعات القومية، أن جميع شركات التطوير العقاري العاملة في السوق تنتج فقط سنوياً وحدات فعلية يتم تسكينها بنحو 15 ألف وحدة، معتبراً أن انخفاض المعروض من الوحدات أدى الى ظهور العشوائيات بالتزامن مع زيادة حجم الطلب على العقار.

ودعا خالد عباس، المطورين العقاريين بالعمل على تنفيذ مشروعات اسكان مختلفة بالمدن الجديدة بالصعيد، مشيراً الى أن مدن أسيوط الجديدة والمنيا الجديدة وغيرها تعتبر سوقاً عقارياً واعداً يحتاج فقط الى اتجاه عيون المطورين اليه، نظراً لحجم الطلب الذي ستشهده هذه المدن على العقار. مشيراً إلى أن الوزارة ترحب بطلبات جميع المستثمرين العقاريين للاستثمار في الصعيد.

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق