محافظ أسيوط يتفقد مشروعات الاسكان بمدينة “ناصر”


تفقد اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط الأعمال التنفيذية بمشروع مدينة “ناصر الجديدة” بالهضبة الغربية لمحافظة أسيوط وذلك للوقوف على معدلات التنفيذ في مشروعات الإسكان الإجتماعي وسكن مصر ومراحل الإنتهاء من طريق مدينة أسيوط – الهضبة بطول 22 كم وعلى ارتفاع 180 متر وذلك بإستثمارات قدرها 3.5 مليار جنيه لإجمالي مراحل المشروع وذلك في إطار اهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتنمية الصعيد وخفض أسعار العقارات والوحدات السكنية وتوفير سكن مناسب لمحدودى الدخل والأسر الأولى بالرعاية فضلاً عن دعم المناطق الصناعية وايجاد مساحات أكبر للصناعات المتنوعة والحفاظ على الرقعة الزراعية والحد من العشوائيات.

رافقه خلال الجولة المهندس عمرو عبد العال نائب المحافظ والمهندس محمد عبد الجليل النجار سكرتير عام المحافظة والمهندس ياسر عبد الله رئيس جهاز مدينة ناصر وبعض مهندسي الشركات العاملة بالمشروع.

بدأ المحافظ ومرافقوه جولتهم بعقد لقاء مع الجهاز التنفيذى لمدينة ناصر والإستماع إلى شرح لمراحل التنفيذ منذ بدء المشروع ومواعيد نهو الأعمال بالطريق الرئيسي للهضبة وكوبرى أسيوط فضلًا عن الفرص الإستثمارية بالمدينة والمنشآت الخدمية الجاري تنفيذها بالمدينة كما تفقد الوحدات السكنية لمشروع الإسكان الاجتماعي للأسر محدودة الدخل فضلًا عن متابعة أعمال تنفيذ الوحدات السكنية لمشروع الإسكان المتوسط وسكن مصر مشيدًا بمعدلات الإداء في التنفيذ واستكمال شبكات المرافق والخدمات.

وناقش المحافظ – خلال الاجتماع – سبل تحقيق الجذب السكاني إلى مدينة ناصر وجذب المستثمرين ورجال الأعمال والتسويق للمدينة بكافة وسائل الإعلام وفي المحافل المحلية والدولية.

وقال اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط إن مدينة ناصر ومدينة أسيوط الجديدة هما التوسع الحقيقي لمدينة أسيوط والخروج من الوادي الضيق إلى المدن الجديدة والتي أولتها الدولة برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية أولوية كبيرة وذلك في إطار خطة التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 لافتًا إلى إنه تم توفير الإعتمادات المالية اللازمة والبدء في تنفيذ مشروعات الإسكان الإجتماعي وسكن مصر بمدينة ناصر وإقامة المرافق والخدمات اللازمة لها وربطها بمدينة أسيوط بشبكة جيدة من الطرق والكبارى مشيرًا إلى أن مدينة ناصر تعد من أهم المشروعات العملاقة في صعيد مصر ويتكون المخطط الإستراتيجى للمدينة من 6 أحياء سكنية يتم تنفيذها على 3 مراحل بالإضافة إلى المنطقة الصناعية ومنطقة الخدمات الإقليمية وتبلغ إجمالي الكثافة السكانية المتوقعة للمدينة حوالى 345 ألف نسمة في سنة الهدف ( 2032 ) وتشتمل على نحو 90 ألف وحدة سكنية وجارى تنفيذ المرحلة الأولى حاليًا بمساحة 1600 فدان بالإضافة إلى مشروع سكن مصر ومشروع الإسكان الاجتماعي بالمرحلة الثانية بينما إجمالي الكثافة السكانية المتوقعة للمرحلة الأولى الجاري العمل بها 100 ألف نسمة وتتضمن المرحلة الأولى إنشاء 27 ألف وحدة سكنية منها 7160 وحدة إسكان متوسط والمتبقي قطع وعمارات أفراد مشيرًا إلى أنه يجرى تنفيذ 1584 وحدة سكنية (66 عمارة) بمشروع الإسكان الاجتماعي بمدينة ناصر “غرب أسيوط” ولم يتم طرحها حتى الآن كما يجرى تنفيذ 1440 وحدة سكنية (60 عمارة) بمشروع “سكن مصر” بالمدينة.

وأضاف المحافظ إنه بناءًا علي تعليمات القيادة السياسية بالإنتهاء من أعمال المرحلة الأولي من المدينة بمساحة 1600 فدان في يونيو 2020 وبلغت حجم استثمارات المدينة 3 مليار و500 مليون جنية وبلغ الإنفاق علي المرحلة الأولي للمدينة بمبلغ 2565 مليون جنيه منها1800 مليون جنية لأعمال البنية الأساسية و 765 مليون جنيه لأعمال تنفيذ مشروعات الإسكان (سكن مصر – الإسكان الإجتماعي) والإنفاق علي أعمال الطريق المؤدي إلي المدينة 932 مليون جنيه حتى الآن وتشمل أعمال الطريق الرئيسي والكوبري فضلًا عن تكلفة نزع الملكية.

وأشار المهندس ياسر عبد الله رئيس جهاز مدينة ناصر الجديدة إنه تم طرح 900 قطعة أرض سكنية متميزة بمدينة ناصر بمنطقة الهضبة الغربية بمساحات تتراوح بين 500م2 إلى 1000م2 لإقامة (فيلات ، عمارات) وجارى توصيل المرافق والخدمات لها مضيفًا إنه تم تخصيص 2.5فدان أي ما يقرب من 10 آلاف م2 لإنشاء أكبر كاتدرائية في الصعيد للأقباط الأرثوذكس داخل المدينة أمام المساحة المخصصة لبناء مسجد كبير بنفس المساحة بذات المدينة طبقًا للقوانين واللوائح المنظمة لبناء دور العبادة مضيفاً إنه تم تخصيص مساحة 185 فداناً لإنشاء جامعة تكنولوجية حديثة.

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق