رئيس إسكان البرلمان يحذر من تحويل التجمع إلى مصر الجديدة


كتب – محمد الصعيدي:

حذر رئيس لجنة الإسكان السابق بالبرلمان وعضو اللجنة حاليا، معتز محمود من أن قانون البناء الموحد يحمل مجموعة إجراءات عقابية صارمة، وهو القانون المعروف بإسم ” 119 قانون البناء الموحد” وأنه سيتعامل بشكل قوي مع مخالفات البناء، متوقعا أن يكون له دور كبير في تغيير الاشتراطات من الجهات الإدارية.

وتابع محمود في تصريحات للمحررين البرلمانيين اليوم، أن أحد أزمات الدولة الكبرى كانت متمصلة في مسألة الاشتراطات الإدارية، والتي كان يتخذ على أساسها المحافظون قرارات بالتعلية وزيادة الأدوار في مباني عديدة، دون أدنى اعتبار لأن ذلك سصيب البنية التحتية بأضرار فادحة.

واستنكر رئيس لجنة الإسكان بالبرلمان شيوع مخالفة التصميمات في عموم البلاد، وأن مناطق كمصر الجديدة والمهندسين مصابة بهذا الداء، محذرا: لو لم نطبق القانون بصرامة شديدة فالتجمع سيكون مصيره كمصر الجديدة في غضون سنوات لاتذكر، ربما بعد أقل من 15 عام.

وأختتم بتوضيح أنه وفقًا لقانون البناء الموحد، ستتم مصادرة الوحدة المخالفة بشكل كامل، لتكون في حوزة الدولة وتقوم ببيعها لحسابها، ولن يتم الاكتفاء بالإزالات التقليدية التي لا تقدم أي حلول.

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق