سكنيةمميز

نور الدين يتفقد الاسكان الاجتماعي بتوسعات أسيوط الجديدة

اسكان مصر محمد حسام

تفقد اللواء جمال نورالدين محافظ أسيوط مدرسة تعليم أساسي ومركز شباب مصغر تحت الإنشاء وعمارات الإسكان الاجتماعي بمنطقة التوسعات الجديدة بمدينة أسيوط الجديدة ضمن خطة الدولة بتوفير الخدمات المختلفة لسكان المدن الجديدة وخلق مجتمع حضاري متكامل .. جاء ذلك ضمن جولاته لافتتاح العديد من المشروعات إحتفالًا بالعيد القومي للمحافظة يرافقه المهندس عمرو عبدالعال نائب المحافظ والمهندس أحمد إبراهيم رئيس جهاز مدينة أسيوط الجديدة والمهندسة جيهان عمار نائب رئيس جهاز المدينة والعديد من القيادات التنفيذية والشعبية وأهالي المدينة.

وأكد محافظ أسيوط على إهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتوفير كافة الخدمات والاحتياجات والظروف المعيشية الجيدة للمواطنين بالمدن الجديدة وفقا لأعلي معايير الجودة ووضع خطة متكاملة للصيانة بما يضمن الحفاظ على تلك الخدمات.

بدأ المحافظ جولته بتفقد وحدات الإسكان الاجتماعي (مشروع الـ 455 عمارة سكنية) والجاري تنفيذها بمنطقة التوسعات الجنوبية الشرقية لمدينة أسيوط الجديدة بإجمالي 10920 وحدة سكنية تتضمن منطقة الخدمات (سوق تجاري ، وحدة صحية ، 3 حضانة أطفال ، مدرسة تعليم أساسي بها 42 فصل ، 5 سوق مصغر ، ونقطة إطفاء) بالإضافة إلى إنشاء (مركز شباب مصغر ، وملعب ثلاثي ، وحضانة ، نقطة شرطة ، ومخبز ، مدرسة ثانوي ، ومدرسة تعليم أساسي ، و2سوق مصغر ، ونقطة إسعاف ، ملعب خماسي) بتكلفة تصل إلى 1.3 مليار جنيه في قطاع الإسكان و100مليون جنيه في قطاع الخدمات.

كما تفقد المحافظ مركز الشباب المصغر بمركز الخدمات الرئيسي بمنطقة التوسعات والجاري إنشاؤه على مساحة 1000 متر مربع بتكلفة بلغت 10 مليون و438 ألف جنيه ويضم ملعبين خماسي نجيل صناعي وحمامين سباحة للكبار والأطفال وملعب تنس ومبنى اجتماعي ومبنى تغيير ملابس مؤكدًا أن هناك توجه عام لدى القيادة السياسية بالاهتمام بالشباب بإنشاء أندية ومراكز شباب جديدة في كل أنحاء مصر لتتيح لهم ممارستهم للأنشطة والبرامج الرياضية والثقافية والفنية بها.

واستكمل المحافظ ومرافقوه جولتهم بتفقد مدرسة التعليم الأساسي بنفس المنطقة والتي تم إنشاؤها بتكلفة 12 مليون و840 ألف جنيه وتتكون من 42 فصل دراسى والمعامل وحجرات الانشطة ومناهل المعرفة وقاعة الاجتماعات وصالة ألعاب رياضية لافتًا إلى أن المدرسة تعد إضافة جديدة للمنظومة التعليمة بمدينة أسيوط الجديدة خاصة بعد ما شهدته المدينة مؤخرًا من افتتاحات لعدد من المدارس كالمدرسة اليابانية ومدرسة النيل الدولية وذلك في إطار جهود الدولة وأجهزة المدن الجديدة لتنفيذ توجيهات القيادة السياسية للارتقاء بمستوى التعليم وإنشاء المدارس بأنواعها وعلى أعلى مستوى من الجودة في التنفيذ.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق