تقارير خاصةمميز

بروبرتي فايندر: إرتفاع الطلب على الوحدات التجارية خلال النصف الثاني من 2019

كشفت بروبرتي فايندر Property Finder المنصة الرائدة في التسويق العقاري عبر الإنترنت اليوم، عن أبرز الإتجاهات الحديثة ونتائج البحث عن الوحدات التجارية خلال النصف الثاني من العام الحالي 2019 والذي شهدت رواجاً كبيراً وإقبالاً من المستخدمين ، لاسيما وأن التوقعات المستقبلية لحركة السوق خلال الربع الأخير من العام الجاري تشير إلى إستمرار ارتفاع الطلب وتحقيق معدلات نمو جيدة من حيث حجم المبيعات .

تعقيباً على هذا البيان ، أعرب محمد حماد المدير الإقليمي لمنصة بروبرتي فايندرمصر قائلاً:”أظهرت إتجاهات السوق العقاري في مصر إن  الوحدات التجارية حالياً من أكثر منصات الإستثمار الآمن ، لاسيما وأن  هذه الوحدات بمختلف أنشطتها التجارية عادة مايتم إستثمارها أو تأجيرها لشركات ومؤسسات كبرى بتعاقدات تتجاوز الخمس سنوات، مايتيح لملاكها عائد شهري ثابت وقيمة مضافة من الاستثمار تصل إلى نسبة 100% في بعض الأحيان “.

أضاف :” إننا أمام تغيرات جذرية وواضحة في عادات المستخدمين لمنصات البحث عن الوحدات العقارية بمختلف أنواعها عبر الإنترنت ، مشيراً إلى أن زيادة معدلات النمو على العرض والطلب يعد أحد الاتجاهات الحديثة مقارنة بالسنوات الماضية ، حيث كان هناك عزوف واضح من ملاك الوحدات التجارية للاعتماد على الإنترنت كوسيلة للتسويق لها ، موضحاً أن نسبة العرض للوحدات التجارية عبر المنصات الرقمية تصل الي 5% ، في حين الوحدة التجارية الواحدة قد تتجاوز 10 أضعاف السعر  للعقار السكنيالا ان الاستثمار بها اكثر ربحية واستقرارا علي المدي الطويل.

وعن أسباب عزوف مسّوقي الوحدات التجارية أوضح حماد قائلاً :” إنه بالنظر إلى عادات مسّوقي الوحدات التجارية في الإعلان في الإعتماد على منصات التسويق الرقمية كأحد القنوات الترويجية لوحداتهم ، سنجد أنهم ظلوا لفترات زمنية طويلة يعزفون عن الإعتماد على الإنترنت لعدة أسباب أهمها القلق من الإفصاح عن أماكن الوحدات التجارية وخاصة المتاجر وتحديد مواقعها الجغرافية وقيمتها السعرية والمناطق الأكثر من حيث الطلب والعرض ، مما قد يتيح للمنافسين من المسّوقين الآخريين منافستهم على بيع وتأجير هذه الوحدات بعكس صعوبة ان يحدث ذلك مع الوحدات السكنية”.

تجدر الإشارة إلى أن تقرير بروبرتي فايندر Property Finder  أوضح العديد من المناطق التي تشهد معدلات طلب مرتفعه على الوحدات التجارية مثل المهندسين وميدان لبنان تضع قوائم إنتظار  للباحثين عن الإيجار أو التمليك ، في حين تستحوذ عمليات البحث عن الوحدات التجارية الإيجار على نسبة أعلى مقارنة بالتمليك خاصة للعملاء ممن يمثلون الشركات الكبرى وفروع الفرانشيز، بينمامشروعات  الأفراد والشركات الصغيرة  والمتوسطة قد تميل في عمليات البحث  إلى الوحدات  التمليك.

يذكر أن زيادة الإقبال على البحث عن الوحدات التجارية عبر منصة بروبرتي فايندر Property Finder  تضمن العيادات والمكاتب الإدارية في المدن الجديدة،  وهو ماأدركه المطورين العقاريين حيث بدأت الخطط التنفيذية والمستقبلية في تصميم مباني إدارية متكاملة ومراكز طبية متخصصة وعيادات مشتركة أو ما يعرف بالعيادات السريعة المشتركة لأكثر من طبيب في أكثر من تخصص.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق